الكرة العالمية

بالصور | بعد الفوز بالدوري .. «زيدان»: هذا أسعد يوم لي كمدرب

أعرب، زين الدين زيدان، المدير الفني لفريق برشلونة، عن سعادته، بعد تتويجه بطلًا للدوري الإسباني.

وقال زيدان في تصريحات، أبرزها الموقع الرسمي للنادي: “لقد حققنا ذلك الفوز، من خلال العمل الجاد، على مدار 38 مباراة. كانت رحلة تتويجنا بالدوري الإسباني، أصعب رحلة في العالم. إنها لحظة مهمة بالنسبة لي كمدرب”.

وأضاف: “إن مفتاح النجاح، يكمن في المجموعة. لقد توحدوا طوال الموسم، وهذا كان مفتاح الحصول على بطولة الدوري”.

ووجه المدير الفني، الشكر للاعبين، وقال: “كل شخص يستحق الثناء، ولكن وقبل كل شيء اللاعبين يستحقون ذلك. لقد وثقوا في الرسالة التي وجهتها إليهم. هذا أسعد يوم لي كمدرب. لقد فزت بالعديد مع هذا النادي، والفوز بالدوري، هو الأفضل”.

وأردف: “إن اللاعبين الموجودين في الملعب يلعبون ويعانون. ويوجد بينهم 24، من الصعب أن أعطيهم جميعًا نفس عدد الدقائق، لكن هم أيضا مفتاح الفوز. النجاح يعتمد على إيمانهم بما يفعلونه. إذا كنت تعمل بجد، مع هذا الفريق، لكنت قادرا على الفوز بالبطولة، وهذا ليس عملًا فذًا “.

واستطرد، قائلًا: “حقًا أنا سعيد جدًا. سعيد للفوز بالليجا. لعبنا 38 مباراة، وأصبحنا متصدرين. هذا أسعد يوم في حياتي المهنية، أشعر فيه بالاختلاف. لقد فزنا في آخر المباريات ضد أشبيلية، سيلتا فيجو، ثم مالاجا.

لقد كافحنا طوال مشوار البطولة، ولكن كانت هذه المباريات الثلاث، كانوا المفتاح”.

أما عن المباراة النهائية، أمام يوفنتوس، في بطولة دوري الأبطال، قال: “أنا لم أفكر في كارديف، بعد، أنا فقط سوف أستمتع بما حققناه. عندما تفتتح الموسم، ستعرف أن الليجا مثل الخبز والزبدة. فقط أنا سأنهض وأرقص الآن، ولكن لن أبالي، أنا حقًا سعيد”.

كان فريق ريال مدريد، تُوج أمس بطلًا للدوري، بعد غياب دام 4 سنوات، لترفع من رصيد الفريق الملكي، في خزائنه، إلى اللقب 33.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة