الكرة العالمية

لويس فان غال يودّع مانشستر يونايتد برسالة عاطفية

فضل لويس فان غال كتابة رسالة الوداع بنفسه، والإعلان عن مغادرته للفريق بعد موسمين لم يفز خلالهما مانشستر يونايتد سوى ببطولة كأس انكلترا.

ودّع لويس فان غال مانشستر يونايتد وجماهيره بالرسالة التالية التي نشرت على الموقع الرسمي للفريق:

لقد كان شرفاً كبيراً تدريب فريق رائع كمانشستر يونايتد، والقيام بهذا الأمر يعدّ طموحاً أردت تحقيقه منذ فترة طويلة.

أنا فخور جداً بمساعدة يونايتد على الفوز بلقب كأس انكلترا رقم 12 في تاريخ الفريق. لقد كنت محظوظاً طيلة مسيرتي بالفوز بـ 20 بطولة لكن الفوز بكأس انكلترا الذي يحمل تاريخاً عظيماً، سيبقى واحداً من أبرز الانجازات في مسيرتي.

أشعر بخيبة أمل لأنني لن أكمل خطتي التي تمتد لثلاث سنوات، وأنا متيقن من أن المنظمة ستكون قادرة على السير إلى الأمام وتحقيق نجاحاً كبيراً.

أتمنى أن يمنح الفوز بكأس انكلترا الفريق حجر أساس للبناء عليه في الموسم الماضي لتحقيق النجاح الذي يرغب به الجمهور.

لقد قمت بالتدريب في هولندا وإسبانيا وألمانيا وتمنيت دوماً ان أحصل على الفرصة للتدريب في انكلترا وان أكون جزءاً من الثقافة الانكليزية. هاتان التجربتان كانتا رائعتين.

أشكر اللاعبين وأتمنى لهم موسم قادم رائع. لقد كنت مسروراً بالعمل معهم، خاصة الشبان الذي منحوا الفرصة للوصول إلى الفريق الأول. وأتطلع لرؤيتهم يتطورون في المواسم القادم.

أشكر ملاك النادي والإدارة لمنحي فرصة أن أكون مدرباً لفريق كبير.

أريد أيضاً أن أوجه شكري لمشجعي مانشستر يونايتد الرائعين، فهم حقاً أفضل مشجعين في العالم.

انا مدين لفريق التدريب الذي منحني كل شيء أثناء وجودي في النادي.

أنا ممتن جدا لكل عضو من النادي – فريق العلوم الرياضية والفريق الطبي وقسم الملابس والغسيل وإدارة النادي والمكتب الصحفي والفريق الإداري وفريق الأكاديمية وموظفي الملعب وفريق التموين سواء في أولد ترافورد أو في ملعب تدريب كارينغتون، فجميعهم قدموا لي دعمهم اللامحدود. فلم أواجه مقل هذا الدعم طيلة 25 عاماً كمدير فني.

أخيراً، أريد أن أوجه شكر خاص للسير أليكس فيرغسون والسير بوبي تشارلتون اللذان جعلاني أشعر أنا وعائلتي بالترحيب التام طيلة وجودي فى مانشستر يونايتد 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة